قصص وحكايات بنات

10 نساء أرسن حقوق المرأة

يتحدث الناس عن السيدات الناجحات اللاتي يتركن بصمة في التاريخ، بإشارة إلى أن المرأة اليوم أصبحت قادرة على العمل وإثبات قدراتها الفكرية والعلمية في زمن الانفتاح والتطور الذين نعيشهما.


إلا أن تمكن المرأة وانخراطها في مجالات العمل المختلفة ليس مرتبطاً بهذا العصر فقط ولا بإعطاء المرأة حريتها وتمكينها اجتماعياً واقتصادياً وسياسياً وعلى مختلف الأصعدة، إذ أن هناك نخبةٌ من النساء الرائدات اللائي سطّرن التاريخ القديم والحديث، وكتبن أبرز صفحاته وكان لهن بصمةً فعليةً في التطور العلمي، والاقتصادي، والاجتماعي الذي يعيشه العالم اليوم.

1) آدا لوفيلاس (١٨١٥- ١٨٥٢)
هي ابنة الشاعر الإنكليزي الرومنسي لورد بيرون، كانت آدا أول إنسانٍ يعمل على برمجة الكمبيوتر. تحول اسمها اليوم إلى رمز عبقرية المرأة لدورها في تطوير العلوم والرياضيات في أمريكا والعالم.

2) د. شيان شيونغ وو (١٩١٢ – ١٩٩٧)
معروفة بسيدة الفيزياء الأولى، شيان صينية اشتهرت بعملها في مشروع مانهاتان الذي أنتج أول قنبلةٍ ذريةٍ خلال الحرب العالمية الثانية، وكانت أول امرأة تنتخب في الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم وأول رئيسة لجمعية الفيزياء الأمريكية.

3) د. إيديت سوميرسكيل (١٩٠١ – ١٩٨٠) 
حقوقية من الدرجة الأولى، استطاعت أن تحقق آمال وأحلام النساء في العام ١٩٦٤ من خلال سعيها لإقرار قانون المناصفة في أملاك الزوج بعد وفاته وبعد الطلاق، كما عملت على تشريع حقوق المرأة في النفقة وفي العمل من المنزل في ظل وجود الأطفال.

4) شيرين عبادي (مواليد ١٩٤٧)
هي أول امرأة مسلمة تفوز بجائزة نوبل للسلام (عام ٢٠٠٣)، وهي محامية وناشطة حقوقية إيرانية، كرّست حياتها المهنية كلها لتعزيز الديمقراطية والدفاع عن حق الانسان في التعبير عن رأيه، وبالتحديد حق المرأة والطفل في العيش بكرامة وحرية.

5) إيلين جونسن سيرليف (مواليد ١٩٣٨)
رئيسة جمهورية ليبيريا، وهي أول رئيسة منتخبة في قارة أفريقيا. لقّبت بالمرأة الحديدية في ليبيريا إذ عرفت بقدراتها الاقتصادية الخارقة، إذ أنها خبيرة اقتصادية، وكان لها دور كبير وأساسي في تخليص البلاد من جزء كبير من ديونها. 

6) أليس غاي-بلاشي (١٨٧٣ – ١٩٦٨)
أول امرأة تخرج فيلماً في العالم، إذ أخرجت أول فيلم لها في العام ١٨٩٦ عن عمر ٢٣ سنة لتكون أول وأصغر مخرجة في العالم.

7) مدام سيجي ولكر (١٨٦٧ – ١٩١٩)
أول امرأة في العالم تصنع ثروتها بنفسها، إذ ولدت في مزرعة ولاية لويزيانا من أب وأم فقراء ومستعبدين. تيتمت في سن ٧ وراحت تعمل مع شقيقتها في حقول القطن من ثم تزوجت في الـ ١٤ من عمرها واكتشفت منتجاً زراعياً يساعد في زرع الشعر، لتحقق نسبة مبيعات هائلة مكنتها من تأسيس شركة لمستحضرات التجميل. كانت تعمل على تأسيس المصانع والمعامل لتشغّل النساء الفقراء وتمنع استعبادهم من قبل الأغنياء.


8) أمبرس دواغر سيكسي (١٨٣٥ – ١٩٠٨)
إنها الامبراطورة الأرملة التي حكمت الصين منذ عام ١٨٦١ حتى وفاتها. كانت معروفة بوطنيتها، وذكائها، وانفتاحها. كانت تسعى جاهدة إلى تمكين المرأة وتفضيلها في الحقوق على الرجل، إذ كانت غالباً ما تعطيها الأولولية في الوظائف وفرص تمكينها العلمي وغيرها.


9) بريندا هيل (١٩٤٥ – حتى اليوم)
أول امرأة مؤهلة للعمل في مجلس اللوردات البريطاني لأداء العمل القانوني، وهي من أهم وألمع المحامين في المملكة المتحدة.


10) دوروتي لورانس (١٨٩٦ – ١٩٦٤)
ارتدت قناعاً لمدة ١٠ أيام لتخبئ وجهها وجنسها، رغبة منها في الدفاع عن بلادها والانخراط في جيوش المملكة المتحدة، ولكن تم اكتشاف أمرها بعد ١٠ أيام. عملت كمراسلة صحفية مناضلة من أجل بلادها وحقوق المظلومين والفقراء ودافعت عن بلادها بسلاح القلم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

زر الذهاب إلى الأعلى