الثلاثاء , 11 ديسمبر 2018
أخبار عاجلة
مساهمة الذكور فى النشاط الاقتصادى ثلاثة أضعاف مساهمة الإناث

مساهمة الذكور فى النشاط الاقتصادى ثلاثة أضعاف مساهمة الإناث

أصدر الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء اليوم الاربعاء الموافق  8  /10   /2014 بياناً صحفياً بمناسبة اليوم العالمى للعمل اللائق والذى يحتفل به في السابع من أكتوبر من كل عام ويوافق قرار الكونفيدرالية النقابية العالمية عام 2008 لتعزيز فكرة العمل اللائق وتأكيد عزم العاملين والنقابات فى العالم للوقوف صفاً واحداً للحصول على الحقوق الأساسية للعاملين وخاصة حقهم فى العمل اللائق والكرامة.
ويستعرض البيان أوضاع وظروف العمل والعمال فى جمهورية مصر العربية من واقع بحث القوى العاملة لعام 2013 الذي يشير للآتى:
– يشير مفهوم العمل اللائق إلى تعزيز الفرص للجميع للحصول على فرص عمل منتجة فى ظروف من الحرية والمساواة والأمن والكرامة، وتشير نتائج بحث القوى العاملة لعام 2013 إلى أن معدل المساهمة فى النشاط الاقتصادي ( قوة العمل منسوبة إلى السكــان 15 سنة فأكثر ) بلغ 48.5% من إجمالى السكان  على مستوى إجمالى الجمهورية عام 2013.
– وتؤكد فكرة العمل اللائق على أهمية المساواة بين كل من الذكور والإناث وعدم التمييز بينهم في حق الحصول على فرص عمل متساوية وقد أظهرت البيانات التفاوت الملموس بين كل من الذكور والإناث فى معدلات المساهمة فى النشاط الإقتصادى حيث بلغ معدل مساهمة الذكور 73.4% مقابل 22.9% للإناث. مما يشير الى إرتفاع معدل المساهمة فى النشاط الاقتصادي بين الذكور إلى أكثر من ثلاثة أضعاف مثيلاتها بين الإناث، وتوضح البيانات أن هذا التفاوت هو النمط السائد فى سوق العمل المصرى.
ويضيف البيان إن فكرة العمل اللائق تنطوى على عدد من العناصر من أهمها:
*   ديمومـــــة العمــــل (العمل الدائـــــم):
66.7% من العاملين بأجر يعملون في عمل دائم
–  سجلــــت نسبة العاملين فـــى عمــــل دائـم 66.7% مـــن إجمالي العاملين بأجر وترتفــــــع هذه النسبـــة إلى 85.4%  بين الإناث مقابل 62.8% للذكور.
–  سجلت نسبة العاملين فى عمل دائم بالقطاع الحكومى أعلى نسبة حيث بلغت 95.5% يليها العاملين فى القطاع العام والأعمال العام بنسبة 94.6%وسجلت أقل نسبة للعاملين في عمل دائـــم في القطاع الخاص (خارج المنشـــــآت) بنسبة 15.3%.
* الحماية الاجتماعية والصحية:
مما لا شك فيه أن توافر الحماية الإجتماعية والصحية للعاملين لها أثر كبير فى إحساس العمال بالإستقرار والأمان وتشير نتائج البحث إلى :
59.1 % من العاملين بأجر مشتركين في التأمينات الاجتماعية
50.2 % من العاملين بأجر مشتركين في التأمين الصحي
57.8%  من  العاملين بأجر يعملون بعقد قانوني
تتضمن العناصر الأساسية للعمل اللائق توافر عقد عمل قانونى مكتوب بين العامل وصاحب العمل، وتشير مؤشرات بحث القوى العاملة لعام 2013 إلى:
– سجلت نسبة العاملين بعقد قانونى 57.8% من جملة العاملين بأجر وترتفع هذه النسبة بين الإنـــــاث لتصــــــل إلى 86.9% مقارنــــة بنسبة 51.7% بين الذكور.
– ترتفع نسبة العاملين بعقد قانونى فى القطاع الحكومى حيث تبلغ  99.5% ويليها العاملين بالقطاع العام والأعمال العام بنسبة 98.3%، ثم العاملين بالقطاع الاستثماري بنسبة 94.2% ثم  العاملين بالقطاع الخاص داخل المنشآت بنسبة 45%. وتصل هذه النسبة إلى أقل مستوياتها بين العاملين فى القطاع الخـــاص خــــارج المنشــــآت حيث تبلغ 1.2% فقط من جملة العاملين بأجر.
     تؤكد مواثيق العمل الدولية على أهمية الحوار الاجتماعى في بيئة العمل التي تتمثل في  اشتراك العاملين في نقابات عمالية أو مهنية، ووفقاً لنتائج بحث القوى العاملة لعام 2013:
46.7 متوسط عدد ساعات العمل في الاسبوع
–    تشير نتائج بحث القوى العاملة لعام 2013 إلـى أن متوسط عدد ساعـات العمل الأسبوعية للعامليـــن  بأجــــر بلــغ 46.7 ساعة .
–     يرتفـع متوسط عدد ساعات العمـل الأسبوعية بين الذكـور 47.5 ساعة  مقارنة 43.2 ساعة للإناث.
–     يرتفع متوسط عدد ساعات العمل الأسبوعية بين العـاملين فى أنشطة الغـذاء والإقــامـة  لتصـــل إلى 52.4 ساعة ، يليهـا العـاملين فى أنشطة النقل والتخزين  51.4 ساعة  وينخفض متوسط عدد ساعات العمل الأسبوعية بين العاملين فى الأنشطة التعليمية ليصل إلى 42.7 ساعة.
–     يصل متوسط عدد ساعات العمل إلى أعلى مستوياته بين العاملين فى القطاع الإستثمارى حيث يبلغ متوسط عدد ساعات العمل الاسبوعية 49.2 ساعة، يليه القطاع الخاص بمتوسط 48.3 ساعة ثم العاملين فى القطاع العام بمتوسط 46.7 ساعة وينخفض  هذا المتوسط إلى 44.2 ساعة بين العاملين فى القطاع الحكومى.