الثلاثاء , 11 ديسمبر 2018
أخبار عاجلة
ملالا يوسف زى

ملالا يوسف زى

لالا يوسف زي ( مواليد، 12 يوليو 1997) ناشطة حقوق إنسان من باكستان، نددت عبر تدويناتها بانتهاك حركة طالبان باكستان لحقوق الفتيات وحرمانهن من التعليم، وقتلهم لمعارضيهم، نالت “الجائزة الوطنية الأولى للسلام” في باكستان، وكانت ضمن المرشحين لجائزة السلام الدولية للأطفال التي تمنحها مؤسسة “كيدس رايتس الهولندية”.

في أكتوبر عام 2012 حاولت طالبان اغتيالها، لكنها أصيبت إصابة بالغة ونجت من الموت، وبعد أن تكفلت دولة الإمارات العربية المتحدة بعلاج ملالا، قامت طائرة إماراتية طبية بإجلاء الفتاة الباكستانية إلى لندن لتلقي العلاج في إحدى المستشفيات التخصصية في بريطانيا

أطلقت الشابة الباكستانية نداء أمام الأمم المتحدة، الجمعة، من أجل “تعليم كل الأطفال” مؤكدة أن التهديدات الإرهابية لن تؤدى إلى إسكاتها، وذلك فى أول خطاب علنى تلقيه منذ أن أطلق عناصر من حركة طالبان النار عليها.

وصفق الحاضرون وفى مقدمهم الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون ورئيس الوزراء البريطانى السابق غوردن براون مبعوث الأمم المتحدة الخاص للتعليم وكذلك مئات الشباب الذين تراوح أعمارهم بين 12 و25 عاما ويمثلون 85 دولة، مطولا للشابة الباكستانية ووقفوا تحية لها، وأشاد غوردن براون بملالا باعتبارها “الفتاة الأكثر جرأة فى العالم” وذلك فى كلمة تقديم عنها قبل أن تلقى خطابها أمام جمعية الأمم المتحدة للشباب.

سلمت ملالا الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون عريضة نشرت على الإنترنت تطالب الدول الأعضاء ال193 فى الأمم المتحدة “بتمويل مدارس ومعلمين” بهدف الوفاء ب”وعد تامين تعليم ابتدائى للجميع، فتيات وصبية” بحلول العام 2015.