الثلاثاء , 11 ديسمبر 2018
أخبار عاجلة

قرارات لزيادة عدد النساء في الأماكن الإدارية في اليابان

حددت عدة شركات يابانيّة أهداف معيّنة لزيادة نسبة النساء في المناصب العليا، توافقاً مع النداء الذي أطلقه رئيس الوزراء شينزو آبي في إطار سياسة الإنعاش الطوعي، بحسب ما كشف إتحاد أصحاب العمل “كايدانرن”, وعممت 47 مجموعة التزامها بهذا الموضوع، وتعتمد الإستراتيجيّة على رسم خريطة طريق تشمل 1300 شركة في جميع القطاعات المنضمة إلى الاتحاد.

ومن بينها مصنع السيارات “تويوتا” الذي لا يضم إلا 101 امرأة من بين كوادره، من أصل 9458 منصباً، ما يعادل 1.1 في المئة فقط, وهو يعتزم بلوغ عدد المناصب النسائية 320 امرأة في العام 2020، ثم 570 في العام 2030.
أما بالنسبة إلى النساء اللواتي تعوّق ولادة الأطفال مسيرتهن، فتعهد المصنع الياباني في تسهيل العمل عن بعد وتخفيف العبء المالي لحضانة الأطفال.

أما مجموعة “هيتاشي” فإلتزمت من جهتها في توظيف ألف امرأة في المناصب الإدارية في اليابان بحلول العام 2021، تماثلاً مع مجموعة الاتصالات “ان تي تي” التي تعتزم زيادة عدد النساء في مراكزها بنسبة 6 في المئة بحلول العام 2021.
وضع رئيس الوزراء شينزو آبي إنعاش الاقتصاد على رأس الأولويّات، وتعهد في زيادة فرص العمل للنساء، إلى أن نسبة النساء في المناصب الإدارية في اليابان تبلغ حالياً 11 في المئة وتعتزم الحكومة رفعها إلى 30 في المئة بحلول العام 2020.